5 أدوات تحليلية تعمل على تعزيز خططك التسويقية

لحسن الحظ، هذا هو العصر الرقمي الذي أصبح فيه تحليل البيانات الخاصة بأهدافك التي تحددها أمرا سهل من أي وقت مضى، ولكن بالنسبة لك كشركة ناشئة، من أين تبدأ؟ يمكن القول بأنك كرائد أعمال لديه شركة ناشئة يعني أن هناك مستوى معين من الموارد التي تمتلكها وفي ظل ضيق تلك الموارد تحتاج لأن تحصل على المزيد مقابل ما تدفعه من الأموال ولهذا ستركز المقالة على بعض من أهم الأدوات التحليلية والتي تعمل على تعزيز وزيادة استراتيجية التسويق الخاصة بشركتك الناشئة كما سوف تساعدك كرائد أعمال على إنجاز المزيد في وقت أقل.

1- مراقبة الشبكات الاجتماعية (هوت سويت)

مواقع التواصل الاجتماعي باتت هي المستقبل عندما نتحدث عن التسويق فوفقًا لموقع ستاتيستا المتخصص في الإحصائيات فإن هناك أكثر من ملياري مستخدم نشط شهريا على فيسبوك، ولهذا فإن وجود استراتيجية منظمة سوف يؤدي بكل تأكيد إلى زيادة الإنتاجية وعندما نتحدث عن الشبكات الإجتماعية ومراقبة الأداء وإنشاء محتوى مناسب لكل قناة فإننا نعني أداة هوت سويت Hootsuite والتي تتيح لرائد الأعمال إدارة حساباته المختلفة على وسائل التواصل الإجتماعي بكل سهولة وفي مكان واحد ليس هذا فقط بل وتوفر الأداة إمكانية جدولة المحتوى ونشره على مختلف الحسابات و تقدم أداة Hootsuite هوت سويت رسوم بيانية وتقارير مفصلة سهلة الفهم تتيح لرائد الأعمال تتبع كل ما يحدث على الشبكات الإجتماعية المختلفة كما تساعد في تحديد أنواع المحتوى الذي يعمل مع العملاء المحتملين وكل هذا يمكنك من معرفة ما يريده الجمهور المستهدف ومن ثم إنشاء منشورات هادفة وذات صلة لتلبية احتياجاتهم.

2- تتبع التريند ومصادر الزيارات (جوجل أناليتكس)

عندما نتحدث عن أدوات التحليل التسويقية فلا يمكننا أن نغفل عن أداة جوجل أناليتكس Google Analytics والتي يوفرها محرك البحث الشهير جوجل، وتعتبر العنصر الأساسي في أي استراتيجية تسويقية رقمية لأنها تقوم بالعديد من الوظائف المهمة لرواد الأعمال والشركات الناشئة ومنها تتبع وسائل التواصل الإجتماعي وتتبع مصادر العملاء المحتملين واخبارك بعدد الزيارات القادمة لموقعك مع تقسيم الزوار لشرائح من حيث مصدر الزيارة فمنهم قادمين من محركات البحث والبعض من الشبكات الإجتماعية وآخرين من الزيارات المباشرة أو التوصيات وهكذا، أيضا يمكن الاعتماد على جوجل اناليتكس كأداة تحليلية قوية في فهم ردود أفعال الزوار نحو خدماتك ومنتجاتك مما يساعدك في النهاية في تشكيل استراتيجيتك التسويقية بشكل مناسب وفعّال.

3- التسويق عبر البريد الإلكتروني (Marketo)

ربما تسمع من يقول أن الحملات الإعلانية عبر البريد الإلكتروني أصبحت قديمة وأن البريد الإلكتروني سوف يختفي تدريجيا ولكن هناك 3.7 مليار مستخدم للبريد الإلكتروني في العالم وبحسب موقع campaign monitor، يمكن تحقيق عائد يصل إلى 44 دولارا مقابل كل دولار يتم إنفاقه في الحملات التسويقية عبر البريد الإلكتروني عندما يتم الأمر بالشكل الصحيح،  ولعل أهمية التسويق عبر البريد ترجع لأن المستخدمين يقومون بمراجعة رسائل البريد الإلكتروني الخاص بك عدة مرات يومًيا، ولكن الأمر ليس مجرد إرسال رسالة للترويج لنشاطك التجاري، فهناك الكثير من الرسائل الترويجية التي تصلنا بشكل يومي ويقوم أغلبنا بحذفها دون محاولة فتحها لقراءتها لهذا السبب تحتاج لاستخدام أحد الأدوات المتخصصة في هذا الأمر مثل ماركيتو Marketo والتي تسمح لك بتحليل نتائج الحملات والمساعدة في تقديم رسائل بريد إلكتروني تستهدف عملائك المحتملين وتوفير المحتوى الذي يتناسب مع كل فئة من جمهورك فضلا عن إمكانية دمج التسويق عبر البريد الإلكتروني مع قنوات أخرى مثل الشبكات الإجتماعية والإعلانات الرقمية.

4-  تحليل المنافسين والمواقع والباك لينكس (AHREFS)

كرائد أعمال فأنت تدرك أن استراتيجية النمو الخاصة بنشاطك التجاري يجب أن تتضمن تحليل المنافسين للتعرف على ما يقومون به وكيف يحصلون على زيارات وما هي المواضيع التي تجذب العملاء المحتملين لهم وهنا يأتي دور أداة التحليل القوية AHREFS والتي تسمح لك بتحليل روابط المنافسين والمحتوى الخاص بهم والحملات الإعلانية التي يقومون بها على الشبكات الإجتماعية وهذا الأمر يساعدك على مراقبة ومقارنة أداء موقعك بالنسبة لمنافسيك، بالإضافة لذلك، سوف تكون قادر على معرفة عدد الروابط الخلفية (الباك لينكس) الخاصة بموقعك وما هي أهم الكلمات التي تم البحث عنها من قبل الزوار وحجم المنافسة عليها والمحتوى المنتشر على وسائل التواصل الإجتماعي وكل هذه المعلومات تساعد رائد الأعمال في التركيز على المجالات التي تتفوق فيها شركته الناشئة على المنافسين وتعزيز وتحسين العمل بشكل مستمر.

5- الإعلانات الرقمية (إعلانات فيسبوك)

كما ذكرنا منذ قليل بأن فيسبوك هو أكبر موقع تواصل إجتماعي في العالم مع مليارات المستخدمين لذا تجد  العديد من الشركات أن نتائج الحملات الإعلانية التي تقوم بها على الموقع لاستهداف العملاء المحتملين تبدو مذهلة، وعند الاعتماد على اعلانات فيسبوك، ضع في اعتبارك هدفا حتى تتمكن من العمل عليه باستخدام المقاييس الصحيحة، على سبيل المثال، إذا كنت تسعى لزيادة الوعي نحو نشاطك التجاري و موقعك على الويب فستبحث في عدد النقرات على الإعلان أو المشاركات ومن ناحية أخرى، إذا كان هدفك هو بيع منتجك أو خدمتك فستحتاج لتتبع حركة المرور القادمة من الإعلانات الخاصة بك وحتى اكمال عملية الشراء من قبل العملاء، ومن خلال إعلانات فيسبوك سوف تحصل على معلومات قيمة ونظرة ثاقبة حول سلوك العميل وبالتالي تصبح قادر على استهدافه عبر الحملات الإعلانية على فيسبوك.

أخيرا، البيانات هي حجر الزاوية في عملية التسويق، لأنها تساعد على إظهار ما إذا كانت استراتيجيتك التسويقية تعمل بالشكل الصحيح أم لا كما أنها تقوم بتحديد نقاط الضعف الخاصة بك، و باستخدام أدوات التحليل المناسبة والتي ذكرنا بعضها في الأعلى، ستتمكن من الاستفادة من البيانات الخاصة بالعملاء والمنافسين لجعل شركتك في وضع أفضل للنمو والتقدم وبالتالي الابتعاد عن أقرب منافسيك.

شارك الآن

فريق التحرير في شركة InnovEngine

المزيد من المقالات أو الأخبار بواسطة فريق التحرير في شركة InnovEngine

مواضيع متعلقة

اكتب تعليقاً